في حق السلطان رجب طيِّب أردوغان

عراق العروبة
ثقافة وأدب
6 أبريل 2021
في حق السلطان رجب طيِّب أردوغان

في حق السلطان رجب طيِّب أردوغان

عراق العروبة

عبدالقادرالعجيل المحمدآغا

في حق السلطان رجب طيِّب أردوغان

في حق السلطان رجب طيِّب أردوغان

****************

ياشَامِخاً بَيْنَ الرِّجَالْ

                  كُنْتَ  سَيِّدَهُمْ  وَتَبْقَىٰ

طَيِّبٌ  فِيكَ  الخِصَالْ

                  تَأخذُ     مِنْكَ    وَتَرْقَىٰ

وَاقِعٌ جَعلتَ المُحالْ

                  فَحَققتَ   فِيهِ  سَبْقَىٰ

فَأثَرْتَ    إبنَ      رُغَالْ

                   غِيرَةً    مِنْكَ    وَرَهْقَا 

فَإذا       بهِ       يَختالْ

                  فأصَبتَ   مِنهُ    فَتْقَىٰ

يَبحَثُ   بَيْنَ     الرِّمَالْ

                  عَلَّهُ      يَجِدُ       رَتْقَىٰ

خَابَ   سَعْياً   لايَطال 

                  مِنْ شُموخِكَ إلَّا حَرْقَا

قَدْ   أصَبّْتَ  بالخَبال 

                 كُلُّ      أفَّاقٍ      وأَشْقَىٰ

فَصنَعْتْ المَجْدَ عَالْ

                 زَادَ     مُحبِّيكَ    عِشْقَا

بِكَ     حُقِّقَتْ    أمَالْ

                 لأُمَّةٍ      وَبَانَ        فَرْقَا

بَعْدَمَا   اللَيْلُ     طَالْ

                 أبْلَجَ    الصُبْحُ       شفَقا

ياشامخاً  مثل  الجبال

                   بسطتها   غرباً  وشرقا

صرت   خيراً    للمثال

                   طيباً     خُلقاً     وخِلقا

يَاسَيِّدي   مَاذا   يُقَالْ

                نُحِبُّكَ     واللهِ     صِدْقَا

               ***********************

بقلم الشاعر : عبدالقادر العجيل المحمدأغا

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الآراء المنشورة تُعبر عن وجهات نظر كُتابها وليس بالضرورة تطابقها مع سياسة عراق العروبة.

 من مقالات الكاتب - عراق العروبة

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.