اغتيال الناشط مصطفى الجابري برصاص مجهولين في ميسان

عراق العروبة
أخبار وتقارير
4 ديسمبر 2020
اغتيال الناشط مصطفى الجابري برصاص مجهولين في ميسان

اغتيال الناشط مصطفى الجابري برصاص مجهولين في ميسان

عراق العروبة

وكالات عراقية + تواصل

اغتال مسلحون مجهولون، ليل الأربعاء، الناشط العراقي مصطفى الجابري، وسط مدينة العمارة بمحافظة ميسان.

وذكرت مصادر إن المسلحين أطلقوا النيران على سيارة الجابري في منطقة عواشة بمدينة لعمارة ولاذوا بالفرار، مشيرة الى ان الضحية يعمل موظف في منفذ الشيب الحدودي، ويعد من المتظاهرين البارزين في ميسان من خلال حضوره الدائم في ساحات الاحتجاج.

وتداول الناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو وصورا، تظهر الجابري مقتولا داخل سيارته.

وأدان المركز الأورومتوسطي لحقوق الإنسان، مقتل الجابري، وطالب بالكشف عن المتورطين بالجريمة.

وقال المركز في بيان له نشره عبر حسابه في تويتر: ”يدين المرصد الأورومتوسطي بأشد العبارات اغتيال الناشط العراقي مصطفى الجابري مساء اليوم برصاص مجهولين في محافظة ميسان“.

وأضاف: ”تتحمل الحكومة العراقية المسؤولية الكاملة عن استمرار مسلسل تصفية النشطاء والمعارضين، وفشل منظومتها الأمنية في حمايتهم أو ملاحقة الجناة“.

وتصاعدت حدة الاغتيالات بين صفوف النشطاء في العراق، مع انطلاق الاحتجاجات الشعبية، في البلاد، العام الماضي، دون الكشف عن أي من المتورطين بتلك الحوادث.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.